إيلون ماسك يؤكد استئناف شركة أبل الإعلان على “تويتر”


كشف إيلون ماسك أن شركة أبل استأنفت الإعلان على منصة “تويتر”، موضحا أنها تعتبر حاليا أكبر معلن على المنصة.

أدلى ماسك بهذه التعليقات خلال محادثة على “تويتر سبيسز” يوم السبت، فيما لم يشرح بالتفصيل ما حدث مع “أبل”، وتحدث لأكثر من ساعتين من طائرته الخاصة خلال الدردشة، التي استقبلت أكثر من 90 ألف مستمع.

يأتي ذلك، فيما انتقد ماسك شركة أبل الأسبوع الماضي، متهماً شركة تصنيع أجهزة آيفون وماك بالتوقف في الغالب عن الإعلان على “تويتر” والتهديد بحذف التطبيق من متجر التطبيقات التابع لها. من خلال استهداف شركة أبل، خاطر ماسك بحرب مع الشركة الأكثر قيمة في العالم وكبار المعلنين في وقت كانت فيه شركات أخرى تسحب إعلاناتها من “تويتر”.

وبعد وابل من الهجمات على شركة أبل، التقى ماسك بالرئيس التنفيذي لشركة أبل، تيم كوك، وقال إنه أجرى “محادثة جيدة” و”تمكنا من حل سوء التفاهم حول “تويتر” المحتمل إزالته من متجر التطبيقات”. وقال ماسك إن كوك كان “واضحاً أن شركة أبل لم تفكر أبداً في القيام بذلك”، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

منذ استحواذ ماسك على منصبه، أوقفت سلسلة من الشركات الإعلان على “تويتر”، بما في ذلك General Mills Inc و”فايزر”، بعد حالة عدم اليقين بشأن ما إذا كانت المنصة ستراجع سياساتها لمكافحة خطاب الكراهية والمعلومات المضللة. ويوم السبت، نشر ماسك تغريدة شكر فيها المعلنين على عودتهم إلى “تويتر”.

كما سمح أسلوب “تويتر” الجديد للتحقق من الحسابات للمتصيدين بانتحال صفة العلامات التجارية الكبرى. وقال ماسك إنه يأمل في إحياء برنامج التحقق للشركة في الأسبوع المقبل بعد أن تم إيقافه مؤقتاً للتعامل مع المحتالين.





رابط المصدر

اترك رد