الإفتاء تحذر من صلاة الرغائب: 12 ركعة في ليلة أول جمعة من رجب بدعة



10:08 ص


الأربعاء 25 يناير 2023

كـتب- علي شبل:

حذرت دار الإفتاء المصرية من صلاة يؤديها بعض الناس ليلة الجمعة الأولى من شهر رجب المبارك، بين صلاتي المغرب والعشاء، مؤكدة أنها بدعة وليس لها أصل في الدين.

في بيان فتواها، أوضحت لجنة الفتوى الرئيسة بالدار أن صلاة الرغائب هي ثنتا عشرة ركعة تصلى بين المغرب والعشاء ليلة أول جمعة في رجب, قال عنها الإمام النووي في المجموع: “هي صلاة بدعة ومنكرة قبيحة، ولا يغتر بذكر من ذكرها, ولا بالحديث المذكور فيها؛ فإن كل ذلك باطل، ولا يغتر ببعض من اشتبه عليه حكمها من الأئمة فصنّف ورقات في استحبابها؛ فإنه غالط في ذلك, وقد صنف في إبطالها الشيخ الإمام أبو محمد عبد الرحمن بن إسماعيل المقدسي كتابا نفيسًا فأحسن فيه وأجاد”. اهـ.

واستشهدت اللجنة بقول الشيخ الرملي الكبير في فتاواه: “لم يصح في شهر رجب صلاة مخصوصة تختص به, والأحاديث المروية في فضل صلاة الرغائب في أول جمعة من شهر رجب كذب باطل, وهذه الصلاة بدعة عند جمهور العلماء، وقد ذكرها بعض أعيان العلماء المتأخرين, وإنما لم يذكرها المتقدمون; لأنها أحدثت بعدهم، وأول ما ظهرت بعد الأربعمائة؛ فلذلك لم يعرفها المتقدمون ولم يتكلموا فيها”. اهـ.

والخبر الوارد بشأن هذه الصلاة قال عنه الحافظ العراقي في تخريج أحاديث الإحياء: إنه موضوع.



رابط المصدر

التعليقات مغلقة.