الثلاب نادي المخترع الصغير أثبت أن أطفال الكويت مواهب واعدة


اختتمت الجمعية الكويتية لدعم المخترعين والابتكار الموسم الرابع من نادي «المخترع الصغير»، والذي شهد مشاركة أطفال من الجنسين من مختلف المحافظات، وسط مطالبات من أولياء الأمور والأطفال بعمل فترة ثانية، لاسيما بعد تأخير العام الدراسي لشهر أكتوبر المقبل.

وأكدت رئيسة مجلس إدارة الجمعية د.فاطمة الثلاب أن الموسم الرابع من «المخترع الصغير» حقق نجاحا كبيرا وفائدة للأطفال الذين تكشفت لديهم بوادر الابتكار والإبداع، مشيرة إلى أن الموسم الرابع والذي جاء استكمالا للمواسم السابقة تضمن فعاليات ومسابقات هدفت إلى تنمية الإبداع لدى الطفل.

ولفتت إلى أن «نادي المخترع الصغير» شكل فرصة للأطفال للتعرف على آليات الاختراع وطرق التفكير الإبداعي، فضلا عن المتعة العقلية وروح التنافس التي شهدها النادي بين الأطفال، معلنة أن الجمعية تدرس عمل فترة ثانية للموسم لاستيعاب أكبر عدد ممكن من الأطفال وتهيئتهم عقليا ونفسيا قبل بدء العام الدراسي.

وشددت د.الثلاب على أن أطفال الكويت أثبتوا أن لديهم قدرات عقلية واعدة تبشر بمواهب صاعدة ومبتكرين في المستقبل، إذ لمس القائمون على النادي والمدربون حجم الشغف والإبداع لدى الأطفال وقدرتهم على التفاعل الإيجابي مع المعلومات وترجمتها إلى أفكار عملية، مشيرة إلى أن الموسم الرابع كان مميزا لما تضمنه من برامج مبتكرة وطرق علمية جديدة.

ووعدت الأهالي بمزيد من البرامج المخصصة للأطفال والتي تهدف إلى تأهيلهم للانضمام إلى قائمة المتميزين في المجال الإبداعي عبر ورش مبتكرة، مجددة التأكيد على سعي الجمعية لاستكشاف المزيد من المبدعين الصغار من أبناء الكويت.

وفي ختام البرنامج كرمت د.الثلاب المدربين والأطفال المشاركين بالنادي في موسمه الرابع.





رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.