الحويلة تفقد مباني مدرستي النور المشتركة بنات والسلوك التوحدي


  • العتيبي: «التربية» حريصة على التوسع في تقديم الخدمات التعليمية والتأهيلية لذوي الإعاقة

عبدالعزيز الفضلي

قام الوكيل المساعد للتعليم الخاص والنوعي في وزارة التربية د.عبدالمحسن الحويلة يرافقه مدير إدارة التربية الخاصة علي العتيبي بجولة تفقدية على المباني الجديدة لمدرستي النور المشتركة بنات والسلوك التوحدي بمنطقة السالمية والتي من المقرر افتتاحهما في القريب العاجل.

وأعلن مدير إدارة التربية الخاصة علي العتيبي عن افتتاح المدرستين الجديدتين قريبا، وهما تتبعان إدارة مدارس التربية الخاصة بمنطقة السالمية تحت اسم مدرسة النور المشتركة بنات، ومدرسة السلوك التوحدي للعام الدراسي 2022/ 2023، وذلك بعد جهود مضنية قام بها فريق عمل مختص برئاسة الوكيل المساعد للتعليم الخاص والنوعي د. عبدالمحسن الحويلة.

وأكد العتيبي أن افتتاح المدرستين يأتي ضمن إطار خطة الوزارة للاستمرار والتوسع في تقديم خدماتها التعليمية والتربوية والتأهيلية لأبنائها من ذوي الإعاقة وبالتنسيق مع القطاعات والإدارات المختصة بوزارة التربية.

وأشار العتيبي إلى حرص وزارة التربية ممثلة في قطاع التعليم الخاص والنوعي على تنفيذ خطة توسيع رقعة تقديم الخدمات التعليمية والتأهيلية لأبنائنا ذوي الإعاقة، مبينا أنه تم السماح لمدرستي الإرادة والتحدي في مدينة صباح الأحمد السكنية باستقبال جميع الإعاقات، بالإضافة إلى افتتاح فصول رياض الأطفال بمدرسة التحدي/ بنات اعتبارا من بداية العام الدراسي 2022/2023، وذلك من أجل خدمة منطقة صباح الأحمد ومحافظة الأحمدي والنطاق الجغرافي المخطط لتغطيته من خلال المدرستين المذكورتين.

وذكر العتيبي أنه إيمانا من الوزارة بتأهيل وتطوير العناصر والكوادر البشرية بالهيئتين التعليمية والإدارية فقد تم اعتماد خطة برامج تدريبية لتأهيل وتدريب العناصر والكوادر البشرية للفئات (معلم/ رئيس قسم/ وظائف الإشرافية) للعام الدراسي 2022/2023م والتي تتعلق بإعداد معلم مترجم للغة الإشارة ودورات في مجال مهارة التفكير وطرق التعامل مع الطالب الأصم وسيكولوجية متعلمي بطء وصعوبات التعلم، وغيرها من برامج التدريب المتعلقة برفع كفاءة الكوادر البشرية.

وثمن العتيبي الدور الهام والدعم الكبير الذي تحظى به إدارة التربية الخاصة من قبل القيادات التربوية وعلى رأسها وزير التربية ووزير التعليم العالي والبحث العلمي د. علي المضف، ووكيل وزارة التربية د.علي اليعقوب، والوكيل المساعد للتعليم الخاص والنوعي د.عبدالمحسن الحويلة، حيث انهم لا يألون جهدا في تسخير كل الإمكانات لخدمة أبنائنا ذوي الاعاقة.





رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.