الخارجية القطرية: تركيا حليف استراتيجي

وترحيب بالمساهمة في جسر الهوة بين أنقرة وأي دولة خليجية

الخارجية القطرية: تركيا حليف استراتيجي

وترحيب بالمساهمة في جسر الهوة بين أنقرة وأي دولة خليجية

اعتبر وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن ‎تركيا حليف استراتيجي لبلاده، مؤكدا أن الدوحة ترحب بجسر الهوة بين أنقرة وأي دولة خليجية.

وأشار بن عبد الرحمن آل ثاني خلال مقابلة مع “الجزيرة” إلى أن “تركيا حليف استراتيجي لدولة قطر، ولدى الدوحة معها مجالات متعددة في التعاون والتحالف فيما بينهما”.

وعلق على العلاقات ما بعد القمة الخليجية قائلا : “بالنسبة للعلاقات الثنائية بين دول مجلس التعاون الخليجي، والدول الأخرى، تكون طبقا للقرار السيادي للدولة والمصلحة الوطنية، ولا يتم خلطها في العلاقات داخل المجلس”.

ورأى أن “الخلافات بين تركيا وبعض الدول بالمجلس، قد تكون لأسباب ثنائية، ولا تعني دولة قطر بشكل مباشر”.

وحول العلاقات الخليجية التركية، أكد وزير الخارجية القطري أنه إذا طلب من الدوحة الإسهام في “جسر الهوة” بين تركيا وأي دولة بالمجلس، فإنهم “يرحبون بذلك، وبهذا الدور في كافة الملفات”.

 

المصدر: “الأناضول”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.