الشريعان لـ الأنباء مستعدون لمواجهة أزمة القمح


رشيد الفعم

أكد وزير التجارة والصناعة فهد الشريعان، أن الوزارة استبقت كل الأحداث والأمور المتعلقة بزيادة أسعار السلع خصوصا فيما يتعلق بالأزمة الروسية-الأوكرانية وما استجد أخيرا من القرار الذي اتخذته جمهورية الهند بمنع تصدير القمح.

ولفت الشريعان في تصريح خاص لـ«الأنباء»، إلى أن الهند ثاني أكبر دولة مصدرة للقمح في العالم، وانه تم خلال المرحلة الماضية وضع الدراسات اللازمة للتصدي للأزمة العالمية وإيجاد الحلول لمواجهة مثل هذا الأمر، من خلال تشكيل اللجان اللازمة في وزارة التجارة خصوصا قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك.

وأضاف الشريعان «اننا بعد كل ما ذكر أتممنا الاستعدادات اللازمة لهذه الأزمة العالمية، والتي نتمنى ألا يطول أمدها».

من جهته، أكد مصدر في وزارة التجارة والصناعة، أن مواجهة انعدام بعض المنتجات الغذائية، وعلى رأسها القمح، تستوجب زيادة في ميزانية السلع المدعومة بالدولة، ما سيعطي أريحية في عدم قفز الأسعار بسبب الأزمة العالمية.

وأشار المصدر إلى أن مجلس الوزراء واللجان المختصة سيناقشان خلال الأيام القليلة المقبلة بعض الخطوات التي اتخذتها وزارة التجارة فيما يخص المخزون الاستراتيجي الذي سيغطي من 8 – 10 أشهر وكذلك بعض الجوانب المتعلقة بمنع تصدير القمح من الهند.





رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.