المسح الجيولوجى الأمريكى: أكثر من 40 هزة ارتدادية تضرب الساحل الشرقى لتايوان



أعلنت هيئة المسح الجيولوجى الأمريكى، اليوم الخميس، وقوع أكثر من 40 هزة ارتدادية بقوة 4 درجات أو أكثر بالقرب من الساحل الشرقى لتايوان، فى أعقاب الزلزال العنيف الذى ضرب الجزيرة أمس وبلغت قوته 7.4 درجة.


وحذر مسئولون تايوانيون من أن هزات ارتدادية تصل قوتها إلى 7 درجات قد تستمر حتى نهاية الأسبوع، وفقا لما ذكرته شبكة سي إن إن الأمريكية.


ووقع الزلزال أمس قبالة ساحل مقاطعة هوالين في شرق تايوان، وشعر به المواطنون في جميع أنحاء الجزيرة، وأدى إلى حدوث انهيارات أرضية وصخرية، وأودى بحياة 9 أشخاص وإصابة المئات.


وقال المدير الحالي لمركز علم الزلازل التايواني وو شين فو، إن الزلزال القوي الذي بلغت قوته 7.2 درجة والذي ضرب تايوان صباح  الأربعاء قبالة الساحل الشرقي هو الأقوى الذي يهز الجزيرة منذ زلزال جيجي المأساوي عام 1999 والذي خلف أكثر من 2000 قتيل.


وذكر وو بحسب صحيفة فوكاس تايوان المحلية عبر موقعها الإلكتروني، أن زلزال جيجي أطاح بمئات المباني في وسط تايوان لكن زلزال اليوم هز أجزاء عديدة من تايوان بقوة أكبر قياسا بآخر زلزال في عام 1999.


وزار الرئيس التايواني الجديد لاي تشينج تي، مدينة هوالين، بعد أن ضرب زلزال بقوة 7.2 درجة قبالة ساحل شرق تايوان، وحث فرق الإنقاذ على البحث عن أولئك الذين غرقوا في المناطق المتضررة.


وقال لاي ، الذي يشغل حاليا منصب نائب الرئيس فيما سيتولى منصبه الرسمي في مايو المقبل، إننا نسابق الزمن، وأن الأولوية الآن هي العثور على من ظلوا محاصرين وإنقاذهم، مضيفا أن المصابين يجب أن يتلقوا العلاج والرعاية المناسبين.


وأشار الرئيس التايواني الجديد إلى أن الحكومة المركزية ملتزمة تماما بمساعدة حكومة مقاطعة هوالين في عملها على إيواء النازحين بسبب الزلزال وإعادة البناء.


وأفادت أحدث البيانات التي جمعها مركز عمليات الطوارئ المركزي بمقتل تسعة أشخاص وإصابة أكثر من 900 آخرين نتيجة الزلزال، في الوقت الذي لايزال فيه 137 شخصًا محاصرين في المحاجر بالإضافة إلى 50 من موظفي أحد الفنادق.

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى