انتظام أول أيام الفصل الدراسى الثانى بمدارس المنوفية


قدم اليوم بثا مباشرا من داخل إحدى المدارس بمحافظة المنوفية، فى أول أيام الدراسة فى الفصل الدراسى الثانى وسط استعدادات مكثفه من قبل مدير الإدارات ومدير كافة المدارس.


 



 


وأكد محمود الفولى وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنوفية، أنه تم عقد إجتماعا مع مديرى عموم الديوان، ومديرى عموم الإدارات التعليمية العشر بالمحافظة، وذلك لبحث الاستعدادات للفصل الدراسى الثانى، ومتابعة آخر التعليمات الوزارية.


 


واستعرض مدير تعليم المنوفية عددا من الموضوعات ومنها ضرورة تكثيف متابعات مديرى الإدارات ووكلاء الإدارات على المدارس فى الفترة القادمة لمتابعة الاستعدادات، مع بيان بالموقف من أعمال الصيانة البسيطة بالمدارس وتحديد أعداد المدارس التى انتهت من أعمال الصيانة.


 


 وذكر “الفولي” أن جميع مدارس المحافظة على استعداد تام لاستقبال الفصل الدراسى الثانى مع الالتزام بالإجراءات اللازمة والمقررة للوقاية من انتشار الفيروسات حفاظا على صحة الطلاب والمعلمين والعاملين بالمدارس والإدارات التعليمية بمراكز وقرى المحافظة.


 


وأكد وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنوفية، على ضرورة عقد اجتماعات مستمرة مع قيادات الإدارات التعليمية وموجهى العموم ومسئولى العملية التعليمية لوضع الخطط الخاصة بالفصل الدراسى الثانى، وتذليل المعوقات أمام أعضاء هيئة التدريس وطلاب المراحل المختلفة.


 


 كما أشار إلى ضرورة التنسيق بين المديرية والإدارات التعليمية ورؤساء المراكز والقرى والأحياء والوحدات المحلية والتأكيد على استمرار أعمال النظافة وإزالة كافة الإشغالات حول المدارس، ومنع انتشار الباعة الجائلين، والمتابعة الدورية والمستمرة للعملية التعليمية بكافة قطاعاتها وتفعيل دور المتابعة الميدانية بالإدارات من أجل مصلحة الطالب والمدرسة.


 


وأكد على متابعة الغياب اليومى وتطبيق لائحة الانضباط المدرسى، مؤكدا على الانتهاء من توزيع الجداول على المعلمين وتوزيع المهام إلى جانب الانتهاء من تسليم الكتب الدراسية مع بداية الفصل الدراسى الثانى، موجها بضرورة اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتفعيل مجموعات الدعم بالمدارس مع اختيار أفضل المعلمين المتميزين لتدريس المواد المختلفة والتى تعد من آليات تخفيف الأعباء عن كاهل الأسرة، والتأكيد على الاستمرار فى تنفيذ الأنشطة التربوية، وتوفير وقت كاف لممارسة الأنشطة بمختلف أنواعها (الرياضية والفنية والعلمية والثقافية والاجتماعية)، والعمل على اكتشاف الموهوبين والمبدعين وصقل وتنمية مواهبهم.


 


 


 


 

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى