بريتني سبيرز عارية بعد تعليق المحكمة وصاية والدها عليها: اللعب في المحيط الهادي لن يؤذي أحدا!

بريتني سبيرز عارية بعد تعليق المحكمة وصاية والدها عليها

اللعب في المحيط الهادي لن يؤذي أحدا!

نشرت بريتني سبيرز صورا جريئة لها على حسابها الشخصي في “إنستغرام” بعد تعليق المحكمة وصاية والدها عليها.

وتظهر المغني الأمريكية في بعض الصور عارية تماما داخل الحمام، وفي صور أخرى نصف عارية على الشاطئ، معلقة: “اللعب في المحيط الهادي لن يؤذي أحدا”.

كما علقت على منحنيات الحمام في الصور، وأوضحت نجمة البوب ​​بسخرية: “الصور لم يتم تحريرها. حوض الاستحمام له شكل منحن”.

وفي جلسة المحكمة التي عقدت في لوس أنجلوس، أنهت رسميا القاضية، بريندا بيني، إجراءات الوصاية التي أقرتها المحكمة لوالد النجمة عليها منذ عام 2008.

وتركت مكانها وصاية منفصلة للمحاسب، جون زابل، الذي اختاره الفريق القانوني للمغنية.

وقال محامي المغنية، ماثيو روزينغارت، إنه “يأمل ويتوقع” أن يتم إنهاء الوصاية بالكامل في جلسة استماع في 12 نوفمبر.

جدير بالذكر أن الوصاية القضائية هي نوع من الوصاية التي تفرضها المحكمة، وتشمل الأشخاص الذين لم يعودوا قادرين على اتخاذ قرارات بأنفسهم، وعادة ما يكونون من كبار السن والعجزة، لكن النقاد جادلوا بأن العملية يمكن استغلالها وأشاروا إلى حالة سبيرز مثالا على ذلك.

Leave A Reply

Your email address will not be published.