بعد غاراتها على سوريا والعراق.. ألمانيا تدعو تركيا لضبط النفس


دعت ألمانيا الاثنين إلى رد “متناسب” يتوافق مع القانون الدولي بعدما نفذت تركيا ضربات جوية على قواعد للمقاتلين الأكراد في شمال سوريا والعراق.

وقال الناطق باسم الخارجية الألمانية كريستوفر بورغر خلال مؤتمر صحافي: “يجب حماية المدنيين في كل الأوقات”، واصفاً التقارير عن سقوط ضحايا مدنيين جراء الغارات الجوية التركية بأنها “مقلقة جداً”، مضيفاً: “ندعو تركيا إلى الرد بطريقة متناسبة وباحترام القانون الدولي”، وفق فرانس برس.

كما أردف أن ألمانيا حثت “تركيا وجميع المشاركين الآخرين على عدم القيام بأي شيء من شأنه أن يؤدي إلى تفاقم الوضع المتوتر بالأساس في شمال سوريا والعراق”.

عملية عسكرية جوية

يذكر أن أنقرة كانت أعلنت صباح الأحد شن عملية عسكرية جوية ضد المقاتلين الأكراد في سوريا والعراق أسفرت عن مقتل نحو 30 شخصاً، بعد أسبوع على اعتداء دام في إسطنبول اتهمت كلاً من حزب العمال الكردستاني والقوات الكردية في سوريا بالوقوف خلفه.

وتحمل تركيا القوات الكردية التي تعتبرها تابعة لحزب العمال سواء في الشمال السوري أو العراقي، مسؤولية تنفيذ عمليات إرهابية على أراضيها، وتهديد أمنها.

ما دفعها خلال السنوات الماضية إلى تنفيذ 3 عمليات عسكرية في الشمال السوري، فضلاً عن تنفيذ ضربات عدة على الحدود العراقية.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.