بنك التنمية الأفريقي يقدم تأمين للمزارعين الأفارقة بقيمة مليار دولار خلال مؤتمر COP28 | اقتصاد مصر


أعلنت مجموعة البنك الأفريقي للتنمية تقديم مرفقها المخطط له بقيمة مليار دولار لتوفير التأمين لأكثر من 40 مليون مزارع في جميع أنحاء القارة ضد التأثيرات الشديدة لتغير المناخ.

وأشار البنك في بيان له، أن هذا المرفق حظي بإشادة واسعة النطاق من قبل برنامج الأغذية العالمي ووكالات التنمية وشركات التأمين والقطاع الخاص خلال حدث جانبي في مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ (COP28) في دبي.

وقال رئيس البنك الأفريقي للتنمية الدكتور أكينوومي أديسينا إن مرفق التأمين ضد مخاطر المناخ في أفريقيا من أجل التكيف يهدف إلى تعبئة مليار دولار من التمويل الميسر ورأس المال عالي المخاطر والمنح لدعم صناعة التأمين الأفريقية. ويهدف هذا المرفق إلى حماية المزارعين والبلدان من الأحداث الكارثية المرتبطة بالمناخ وتحفيز استثمارات القطاع الخاص في الزراعة من خلال تخفيف المخاطر.

وأضاف أديسينا “علينا أن ندعم المزارعين، لا أن نتخلى عنهم، في مواجهة تزايد تواتر وشدة الأحداث المناخية القاسية مثل الجفاف والفيضانات وتفشي الآفات، ونحن بحاجة إلى ضمان تغطية المزارعين والجهات الفاعلة على طول سلسلة القيمة الزراعية بالتأمين على نطاق واسع”.

وذكر أديسينا إن أكثر من 97% من المزارعين في أفريقيا ليس لديهم تأمين زراعي.

وقال أديسينا إن مرفق التأمين سيدعم بشكل منهجي صناعة التأمين الأفريقية لفتح التمويل للاستثمارات في التقنيات الذكية والمناخية الخضراء.

وأضاف سيعزز هذا المشروع شركات التأمين المحلية ويعزز التكامل مع شركات إعادة التأمين الوطنية والدولية”.

وقد تم الكشف عن هذا الاتفاق في قمة المناخ الأفريقية التي عقدت في نيروبي في سبتمبر، وهو يجمع بين الحكومات ووكالات التنمية وقطاع التأمين والقطاع الخاص. وسيعتمد الإطلاق الناجح للمرفق إلى حد كبير على الشراكات مثل برنامج الأغذية العالمي لتقديم الخدمات للعملاء.

وقالت سيندي ماكين، المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي “إن أزمة المناخ تؤثر على المجتمعات الزراعية في جميع أنحاء أفريقيا، وسيؤدي هذا البرنامج دورًا مهمًا في حماية أصحاب الحيازات الصغيرة للمزارعين والرعاة والشركات الصغيرة من الصدمات المناخية”.

وأضافت “نحن متحمسون لشراكتنا المتنامية مع البنك الأفريقي للتنمية، التي تتيح لنا تقديم المزيد من الدعم للحكومات أثناء استجابتها لأزمة المناخ”.

و قال الأمين العام المساعد للأمم المتحدة والمدير العام للمجموعة الأفريقية لقدرة إدارة المخاطر، إبراهيما ديونغ وبوغولو كينويندو، المستشار الخاص لمناصر الأمم المتحدة الرفيع المستوى المعني بتغير المناخ، إن مرفق التأمين سيعزز الاستثمار والقدرة على الصمود في النظم الغذائية الزراعية في القارة.

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى