تجربة لا تصدق.. باغاني توفر جهاز محاكاة قيادة لـ هويرا أر

كتب: شهاب أبو الحسن

من المفترض أن تكون العاب الفيديو وسيلة متواضعة للحصول على بعض الإثارة في المنزل، ويبدأ معظم الأشخاص بإعدادات توفر ردود فعل قوية مثبتة على المكتب بقيمة 300 دولار، وربما يتفقون المزيد من المال للحصول على هيكل جميل مقابل بضعة آلاف من الدولارات الإضافية. 

وفي حال رغبوا بالذهاب إلى أقصى حد الحصول على تجهيزات فاخرة لدعم لعبة الفيديو المفضلة لهم تصل قيمتها إلى 50 ألف دولار، ولكن هناك مستوى جديد وفرته باغاني في هذا المجال وهي توفره بالتعاون مع ريسينغ أنليش.

إنها تجربة لا تصدق لما يمكن أن تكون عليه أجهزة المحاكاة، ما هو عادةً عبارة عن بعض النتوءات والأنابيب المعدنية المربعة هو هنا عبارة عن منحوتة رائعة من ألياف الكربون ذات اللون الأخضر، تم تشكيلها لتتناسب مع وضعية الجلوس في هويرا أر الحقيقية.

وهي مصنوعة من قبل المتخصصة في أجهزة المحاكاة المتطورة ريسنغ أنليش باستخدام مرافق باغاني الفعلية – أي أن الكربون يتم تصنيعه بالفعل في نفس أجهزة إنتاج سيارات باغاني الخارقة .

لسوء الحظ، رفضت باغاني الكشف عن السعر في وقت النشر، ولكن تأكد من أنه سيكون غير معقول. لأنه بعيدًا عن الحرفية التي تطلبها بناء العناصر الخارجية، لن توفر ريسينغ أنليش الآليات الميكانيكية بسعر أقل.

تحت الهيكل المبهرج، هناك منصة حركة بثلاث درجات من الحرية، وتقنية قاعدة العجلات الخاصة بالشركة المصنعة، والدواسات الهيدروليكية التي تتطابق تمامًا مع ما يتوفر لدى هويرا.

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى