جسدك في الصيف يصنعه طعامك في الشتاء


قد يلجأ البعض في فصل الشتاء إلى تناول الحساء أو البطاطا الحلوة أو اليقطين، للحصول على الدفء، لكن الشيف المصري ميدو برسوم، يضعك أمام خيارات وبدائل متعددة، لمزيد من السعادة وعدم الاستيقاظ من النوم ليلاً لتناول الطعام.

ويعرض برسوم مجموعة من الأفكار لوجبة العشاء يعتمد فيها أولاً على الحفاظ على الصحة، فيرى أنه يمكن الاستبدال بالبيتزا والبرغر والسجق التي يميل إليها البعض أطباق الأرز بالأناناس، والروبيان بزيت الزيتون، وفيما قال إن قائمة الوصفات طويلة، أوصى الدكتور أحمد علاء اختصاصي التغذية، بتناول الطعام بالشكل الذي يحافظ على الصحة.

وقال علاء لـ«الشرق الأوسط»: «جسدك في الصيف يصنعه طعامك في الشتاء؛ ومن هنا عليك أن تعرف كيف تكبح جماح شهيتك وتحافظ على لياقتك»، لافتاً إلى أن «القليل هم من يقبلون على تناول شرائح الخيار والجزر، أو خبز القمح الكامل أو الشوفان أو أي طعام صحي في الأمسيات الشتوية».

ويرى شيف ميدو برسوم، أنه يمكنك السيطرة بقليل من التخطيط لنظامك الغذائي والكثير من الوصفات الشهية الصحية التي لا تُقاوم، وذلك من خلال «وضع خطة لإجمالي عدد السعرات الحرارية التي نتناولها على مدار اليوم، بحيث نبقي بعضها للأمسيات الباردة، التي قد يصعب أن نمتنع فيها عن تناول أطباق تشبعنا، وفي الوقت نفسه تكون مُعدة بمكونات لا تؤثر سلباً على صحتنا».

الأرز بالأناناس والروبيان وزيت الزيتون (إعداد شيف ميدو)  –  وصفات عديدة من ثمرة القشطة

ويقترح قائمة طويلة، بجانب تناول الأرز بالأناناس والروبيان بزيت الزيتون، منها السلطات ذات التتبيلة المبتكرة، والإضافات المتنوعة مثل الفواكه المجففة وقطع السلمون والدجاج والجمبري والأناناس وصوص الروكفور، ويرشح ميدو أيضاً إعداد الأطباق المكونة من البيض المسلوق والخضراوات، بجانب سمك السلمون مع «ميسو غليز» وعصير البرتقال جنباً إلى جنب مع سلطة أعشاب بحرية خضراء مغطاة برقائق التوفو المدخن.

وهنا يتحدث الشيف أحمد القاضي، عن «تتعدد أفكار الوجبات الخفيفة الشتوية الدافئة والصحية التي تواجه بها جوعك من دون أن تكتسب وزناً زائداً»، و«بالنسبة للوجبات الخفيفة للطقس البارد المصنوعة من الفاكهة، يمكنك إعداد (الكومبوت) بمزج بعض الفاكهة الطازجة أو المجمدة في مقلاة صغيرة مع تدفئتها على الموقد، ويمكنك أيضا وضعها في كوب لاستخدام الميكروويف، وإضافة قليل من الزبادي للحصول على مزيج مليء بالبروتين».

ولفت القاضي إلى أنه يمكن تسخين شرائح التفاح أو أي فاكهة أخرى باستخدام طريقتك المفضلة (مقلاة هوائية أو ميكروويف أو في الفرن أو المقلاة) مع خلطها مع الجبن قليل الدسم، ويرشح لك القاضي طبقاً لذيذاً مكوناً من شرائح الأناناس الساخنة المضاف إليها القرفة أو مسحوق الفلفل الحار.

أما عن الخضراوات فيرى القاضي، أنه من المفيد في الطقس البارد تناولها بطرق غير معتادة، ومن ذلك الفطر المحشو بالخضراوات وتستطيع إضافة قطعة صغيرة من الجبن إلى الخضار للحصول على حشوة كريمية.

أيضا بحسب وصفة القاضي، «قم بتقطيع حبات الطماطم إلى نصفين واسحبها من الداخل لعمل ثقب صغير، املأ الطماطم ببرغر مشوي أو شريحة سمك أو ديك رومي وجبن أو القليل من التونة، أو قم بحشو صدور الدجاج بالخضار والجبن والصلصات، أما إذا كنت تريد مقداراً أكبر من اللحوم، فإن فطر بورتوبيللو المشوي المحشو بالدجاج المشوي والموزاريلا وأوراق الريحان يمكن أن يكون خياراً رائعاً لك في هذه الحالة».

خرشوف بالثوم والليمون والشمندر  –  حساء البازلاء

وإذا كنت تشتهي البطاطس ولكنك ترغب في تقليل الدهون، فجرب المطهوة بالفرن أو المقلاة الهوائية، وأيضا قم بتحميص مكعبات قرع الجوز المجمدة مع القليل من البهارات، أما البطاطا الحلوة فهي مثالية لتحميصها في يوم بارد، ضع عليها القرفة أو القليل من زبدة الفول السوداني الطبيعية. ويعتبر القاضي بعض الأطباق المدخنة حلا استثنائيا لمواجهة الإحساس بالجوع والبرد معاً؛ لأنها وجبة مشبعة تبعث الدفء على حد تعبيره، ويقول: «من الوصفات الرائعة في هذا المجال حساء السمك المدخن الاسكوتلندي المليء بالبطاطس والبصل الحلو، والمحتوي على سمكة مدخنة من اختيارك». وينصح بهرس البطاطس في الحساء لزيادة سماكة المرق، لإنتاج ملمس كلاسيكي رائع مع قطع البطاطس الطرية، لا سيما عند إضافة القليل من الكريمة التي تثري الحساء قليلاً من دون أن تجعله دسماً، وتمنح بساطة هذا الطبق بالنكهة المميزة للأسماك المدخنة عقب تناولها نوما هنيئا.






رابط المصدر

اترك رد