حاكم المصرف المركزي وسط سبائك الذهب.. ولبنانيون: ودعوهم


خلال الساعات الماضية اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان صورة لحاكم المصرف المركزي رياض سلامة وسط سبائك الذهب.

وما إن انتشرت الصورة حتى انهالت التعليقات الساخرة، بينها “بعد في ذهب ما انسرقوا؟، ودعوهم يا جماعة، حط عينو عليهن..” وغيرها الكثير.

“شركة تدقيق عالمية”

أتى ذلك بعد أن أنهى مصرف لبنان المركزي عملية تدقيق لاحتياطياته من الذهب بناء على طلب صندوق النقد الدولي وتبين أن كمية الذهب في خزائنه مطابقة للمبالغ المذكورة في ميزانيته العمومية، وفق ما أفاد في بيان أمس الخميس.

كما أضاف أن المراجعة المستقلة التي قامت بها “شركة تدقيق عالمية متخصصة ومحترفة” تهدف إلى تعزيز الشفافية في المصرف، مردفاً: “تبين لهذه الشركة وبعد استكمال عملية التدقيق أن موجودات خزنة مصرف لبنان من الذهب (سبائك ونقود معدنية) مطابقة تماماً، كماً ونوعاً، للقيود المسجلة في السجلات المحاسبية لمصرف لبنان”.

فيما قال متحدث باسم المصرف المركزي إنهم لا يمكنهم تقديم نسخة من تقرير المراجعة لرويترز، لافتاً إلى أنهم لا يعلمون الشركة التي نفذت المراجعة.

السبيل الوحيد

يذكر أن لبنان توصل إلى اتفاق على مستوى الخبراء مع صندوق النقد الدولي في أبريل من أجل الحصول على برنامج بقيمة 3 مليارات دولار يتطلب من البلد استيفاء عدد من الإجراءات قبل الموافقة عليه، بما يشمل مراجعة موقف الأصول الأجنبية للمصرف المركزي بما يتضمن الذهب.

ويعتبر التوصل لاتفاق مع صندوق النقد الدولي على نطاق واسع السبيل الوحيد للبنان للبدء في الخروج من إحدى أسوأ الأزمات الاقتصادية في العالم والتي دخلت حالياً عامها الرابع.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.