حسن الخاتمة.. وفاة مؤذن مسجد بالبحيرة أثناء رفعه أذان الفجر



شهدت مدينة دمنهور بالبحيرة اليوم الاربعاء واقعة لافتة، وذلك بعد وفاة مؤذن مسجد الحبشى أثناء رفعه أذان صلاة الفجر فى العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم.


وقال الشيخ رمضان عبد الحفيظ إمام وخطيب مسجد الحبشى بدمنهور أن الفقيد طه صنيدق 74 عاما  كان متطوعا لخدمة شئون المسجد منذ سنوات طويلة،وكان من أكثر رواد المسجد همه ونشاطا لخدمة المسجد رغم سنه المتقدم، مضيفا أنه فوجئ مع المصلين أثناء رفع المؤذن  لنداء صلاة الفجر اليوم الأربعاء بسقوطه أمام المنبر، وأن عدد من الأطباء حاولوا إسعافه ولكنه قد فارق الحياة ولفظ أنفاسه الأخيرة داخل المسجد.


وأوضح إمام مسجد الحبشى، أنه من المقرر أن يتم صلاة الجنازة على الفقيد بعد صلاة الظهر اليوم  من نفس المسجد الذي توفي فيه، تمهيدا لدفنه  بمقابر العائلة  بمدينة دمنهور.


وأكد عدد كبير من رواد مسجد الحبشى، أن الفقيد كان من احسن الناس خلقا وورعا، وأن وفاته بهذه الصورة تعكس حسن خاتمته فى هذا الشهر الكريم.

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى