روسو يعترف: لا أناقش موضوع “العداوة” مع بيتي مارتينيز


كشف الأرجنتيني ميغيل أنخيل روسو مدرب النصر السعودي أنه لا يتحدث مطلقاً مع مواطنه بيتي مارتينيز لاعب الفريق حول التنافس الشديد بين بوكا جونيورز وريفر بليت، إذ كان الأول مديراً فنياً والآخر أحد أبرز اللاعبين في صفوف الثاني.

ودرب روسو (65 عاماُ) بوكا جونيورز في مرحلتين، الأولى كانت في 2007 وقاده إلى تحقيق بطولة كوبا ليبرتادوريس، والثانية العام الماضي وانتهت بإقالته، بينما كان بيتي مارتينيز لاعباً لريفر بليت وسجل هدفاً في شباك الغريم التقليدي في “نهائي القرن” عندما التقى بوكا جونيورز في ملعب “سانتياغو برنابيو” بالعاصمة الإسبانية مدريد في نهائي كوبا ليبرتادوريس.

ويملك النصر لاعباً آخر سبق له تمثيل ريفر بليت وهو الأرجنتيني فونيس موري الذي كان لاعباً في الفريق قبل انتقاله إلى أوروبا ومنها نحو السعودية الصيف الماضي.

واعترف روسو في تصريحاته بأنه لا يتحدث مع بيتي مارتينيز وفونيس موري عن المنافسة بين بوكا جونيورز وريفر بليت، وزاد: نتحدث بشكل دائم أنا وبيتي مارتينيز بحكم العمل، ودائماً ما نضحك سوياً، لكن هناك موضوع واحد لا نتطرق إليه وهو “السوبر كلاسيكو” بين بوكا جونيورز وريفر بليت.

وتطرق روسو إلى مسيرة الثنائي الأرجنتيني مع النصر، موضحا: كانت لديهما مرحلة لم يلعبا فيها، لأن بيتي مارتينيز كان في مرحلة التعافي من الإصابة، وإنه بخير حاليا وعاد إلى اللعب بجانب فونيس موري، ونحن نبحث عن أفضل طريقة لجعلهما يقدما أفضل ما لديهما.

وعاد صانع الألعاب بيتي إلى اللعب مجددا بعد غياب لفترة طويلة بسبب الإصابة، وتمكن من تسجيل 3 أهداف في آخر مباراتين للنصر بالدوري.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.