شاهد.. رونالدو يخطف الأضواء في تدريبات البرتغال.. ويتغنى بـ”ماديرا”

شاهد.. #رونالدو يخطف الأضواء في تدريبات #البرتغال.. ويتغنى بـ”#ماديرا “

 

أعرب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن شعوره بالفخر بتمثيله منتخب بلاده الذي سيخوض ثلاث مواجهات في فترة المباريات الدولية، أمام إيرلندا وقطر وأذربيجان.

ونشر رونالدو صورة عبر حسابه الشخصي على موقع “إنستغرام” مرتديا قميص منتخب البرتغال خلال حصة تدريبية، وأرفقها بـ”تدوينة” جاء فيها: “دائما فخور بالعودة للمنتخب الوطني وتمثيل بلادنا!”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Cristiano Ronaldo (@cristiano)

وعاد رونالدو إلى لشبونة يوم الجمعة الماضي، وذلك قبل ساعة واحدة من الإعلان عن عودته إلى صفوف مانشستر يونايتد.

وانضم النجم البرتغالي اليوم الاثنين إلى معسكر منتخب بلاده في مدينة أويرس، وشارك في الحصة التدريبية الأولى معه وسط حضور واهتمام إعلامي دولي أكبر من المعتاد.

وتابعت كاميرات وسائل الإعلام المختلفة كريستيانو رونالدو وهو يقوم بالإحماء ويتدرب بالكرة ويتبادل الضحك مع مدربه فرناندو سانتوس.

وسيخوض منتخب البرتغال مباراتين ضمن التصفيات المؤهلة إلى نهائيات بطولة كاس العالم لكرة القدم “قطر 2022” الأولى ضد نظيره الإيرلندي يوم 1 سبتمبر المقبل، والثانية ضد أذربيجان يوم 7 من نفس الشهر، وتتخللهما مباراة ودية أمام منتخب قطر يوم 4 سبتمبر في هنغاريا.

وينتظر عشاق رونالدو، الهداف التاريخي لمنتخب البرتغال برصيد 109 أهداف، أن يسجل هدفا على الأقل خلال هذه المباريات الثلاث القادمة، لينفرد “صاروخ ماديرا” بالرقم القياسي العالمي على مستوى المنتخبات عبر التاريخ، والذي يتقاسمه حتى الآن مع المهاجم الإيراني المعتزل علي دائي.

ويعرف الدون رونالدو بوفائه لمنتخب بلاده وعشقه للبرتغال، ولمسقط رأسه مدينة “ماديرا”، ونشر مؤخرا مقطع فيديو ترويجي عبر حسابه الشخصي على موقع “إنستغرام” لهذه المدينة السياحية الجميلة، قبل أن يترك فريقه السابق يوفنتوس ويعود إلى صفوف مانشستر يونايتد.

وكتب رونالدو “تدوينة” عبر حسابه “إنستغرام” تم ترشيح مدينتي ماديرا للمرة الثامنة كوجهة سياحية رائدة في أوروبا، وللمرة الأولى كوجهة لمغامرات رائدة في أوروبا ومهرجان رائد ووجهة لفعاليات خلال عام 2021!…”.

وتعد مدينة ماديرا واحدة من أجمل الجزر البرتغالية والتي تناسب قضاء العطلات على مدار العام، وتتضمن هذه الجزيرة الكثير من المناظر الطبيعية الخلابة التي تتحد مع الجبال العالية والمنحدرات المتعددة لتشكل لوحة فنية رائعة ومبهجة لكل من يزور المدينة.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Cristiano Ronaldo (@cristiano)

 

يذكر أن كريستيانو رونالدو ولد يوم 5 فبراير عام 1985 في مدينة ماديرا، وترك الجزيرة وهو بعمر 12 عاما منتقلا إلى العاصمة البرتغالية لشبونة، لينضم إلى أكاديمية فريق سبورتنغ لشبونة، قبل أن يبدأ في صناعة أسطورته بالانضمام إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي، ويصبح الهداف التاريخي لريال مدريد الإسباني، قبل أن ينتقل صيف عام 2018 إلى يوفنتوس الإيطالي، ومن ثم العودة هذا الصيف إلى ملعب مسرح الأحلام “أولد ترافورد”.

فهل تكتمل الحلقة ويعود رونالدو “صاروخ ماديرا” إلى ريق سبورتنغ لشبونة؟.

Leave A Reply

Your email address will not be published.