صندوق مصدر للاستثمار العقاري الأخضر يستحوذ على عقارات بقيمة 934 مليون درهم


أعلن صندوق مصدر للاستثمار العقاري الأخضر، الأول من نوعه على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة المخصص للاستثمار في أصول عقارية مستدامة، عن استكمال عملية الاستحواذ على عقارات بقيمة 934 مليون درهم، لتصل بذلك قيمة محفظة أصوله العقارية إلى 1.91 مليار درهم، مع تحديد المزيد من الأصول المشجعة للاستثمار مستقبلاً.

وكشفت “مصدر لإدارة رؤوس الأموال المحدودة”، الجهة المديرة للصندوق عن عمليات الاستحواذ خلال أسبوع أبوظبي المالي، ويأتي ذلك بعد توقيع الصندوق اتفاقية تمويل بقيمة 200 مليون دولار مع بنك أبوظبي الأول في يناير الماضي بهدف تنمية محفظة مشاريعه.

تم تأسيس صندوق مصدر للاستثمار العقاري الأخضر من قبل شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” كأداة استثمارية لتمكين المستثمرين المحترفين من الاستثمار في محفظة تضم أصولاً عقارية مستدامة تدار باحترافية ومدرّة للدخل في مدينة مصدر.

وتشمل عمليات الاستحواذ الأخيرة التي قام بها الصندوق مبنيين كاملي الإشغال حاصلين على التصنيف البلاتيني بنظام ليد «LEED» (الريادة في تصاميم الطاقة والبيئة) في مدينة مصدر ، المدينة المستدامة الرائدة ومركز التكنولوجيا والابتكار في أبوظبي، وهما: المقر الرئيسي لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، ومجمع الاتحاد السكني المستدام. وتم الاستحواذ كذلك على مقر معهد الابتكار التكنولوجي الحاصل على التصنيف الذهبي بنظام ليد «LEED». وحصلت هذه الأصول الثلاثة على تصنيف “3 لآلئ” وفقاً لنظام التقييم بدرجات اللؤلؤ للمباني التابع لبرنامج “استدامة” في أبوظبي.

وأشار أنتوني تايلور، مسؤول تنفيذي أول في “مصدر لإدارة رؤوس الأموال المحدودة”، إلى أن مرحلة التوسع الثانية هذه أظهرت أن التطوير العقاري المستدام يشكل فرصة استثمارية جاذبة عدا عن كونه مسؤول بيئياً.

وأضاف تايلور قائلاً: “تعتبر التنمية المرنة مناخياً أمراً بالغ الأهمية إذا أردنا تحقيق هدف الحياد المناخي، ويُظهر نجاح ونمو صندوق مصدر للاستثمار العقاري الأخضر حتى الآن وجود مسار موثوق به على هذا الصعيد. ويشكّل نمو أصول الصندوق بنسبة تجاوزت الضعف خلال العامين الماضيين منذ تأسيسه دليلاً ملموساً على إمكانيات التطوير العقاري المستدام في المنطقة. كما يسلط ذلك الضوء على الجاذبية الاستثمارية التي تتمتع بها مدينة مصدر كمركز متقدم للابتكار ومجتمع مستدام مزدهر”.

تم تأسيس صندوق مصدر للاستثمار العقاري الأخضر في ديسمبر 2020 بمحفظة أولية تشمل أربعة عقارات تجارية في مدينة مصدر؛ وهي مبنى الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا) الذي يضم مقر الوكالة ومقر مؤسسة الإمارات للطاقة النووية؛ ومبنى “سيمنز” الذي يضم مقر الشركة، والإدارة العامة للجمارك، ومقر الشركة الوطنية للتبريد المركزي (تبريد)؛ ومبنى واحة الابتكار الذي يضم مكاتب مدينة مصدر ومنطقة مصدر الحرة، وغيرها.

وتغطي العقارات الأربعة المذكورة معاً مساحةً صافيةً للتأجير تبلغ 58,063 متراً مربعاً، وقد تم الاستحواذ عليها بقيمة 948 مليون درهم إماراتي. وبحلول 31 ديسمبر 2021، بلغت قيمة محفظة عقارات الصندوق 980 مليون درهم محققة مكاسب بقيمة تبلغ نحو 32 مليون درهم.

يتيح صندوق مصدر للاستثمار العقاري الأخضر لشركة “مصدر” فرصة جمع رأس المال من محفظته العقارية مع ضمان سلامة واستدامة الأصول العقارية في مدينة مصدر. وبعد عمليات الاستحواذ الجديدة واتفاقية التمويل الأخضر، يوفر صندوق مصدر للاستثمار العقاري الأخضر للمستثمرين المستقبليين فرصة الوصول إلى محفظة متنوعة بمعدل إشغال عالٍ يصل إلى 98% ومتوسط فترة إيجار يزيد عن 6 سنوات.

ومع محفظته الجديدة وسجله الاستثماري الحافل، يبدأ صندوق مصدر للاستثمار العقاري الأخضر الآن فصلاً متميزاً آخر عبر استهدافه المستثمرين المحترفين للمشاركة في رأس المال فيما يواصل رفد محفظته بأصول مستدامة محددة مسبقاً داخل مدينة مصدر، وعلى امتداد أنحاء الإمارات خلال السنوات القادمة.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة






رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.