عقب مصافحة السيسي وأردوغان.. تغييرات إخوانية في تركيا


بعد المصافحة الأخيرة بين الرئيسين المصري عبد الفتاح السيسي والتركي رجب طيب أردوغان في الدوحة خلال حضورهما افتتاح مونديال 2022، مساء أمس، والتأكيد على عمق الروابط بين البلدين والشعبين، سادت حالة من القلق بين صفوف جماعة الإخوان وعناصرها في تركيا.

وقرر قادة الجماعة على الفور تغيير استراتيجيتهم، لمواجهة تلك التغيرات، ومنع تعرض التنظيم لأي عواقب قد تحدث جراء المصالحة والتطبيع المتوقع حدوثه.

تغيير أسماء

فيما كشفت مصادر لـ”العربية.نت” أنه تم الاتفاق على تغيير أسماء الكيانات والروابط والشركات التابعة للتنظيم في تركيا خشية تعرضها للتجميد أو الإلغاء من قبل السلطات التركية، مثل رابطة الإعلاميين المصريين بالخارج، والكيان الخاص بالجالية المصرية الذي يسيطر عليه القيادي الإخواني عادل راشد ومحمد نصر الدين الغزلاني المتهم في قضية كرداسة.

إلى ذلك، قرروا أيضاً تغيير أسماء الجمعيات التي تحمل دلالات إخوانية مثل جمعية “رابعة” والكيانات التي كانت تندد بالإطاحة بحكم الإخوان في مصر مثل”برلمانيون ضد الانقلاب” و”طلاب ضد الانقلاب” وغيرها .

علم الاخوان (فرانس برس)

كذلك اتفقوا على منع استخدام مصطلح “الانقلاب”، في كافة الفضائيات الإخوانية العاملة في تركيا والتي تبث من إسطنبول.

توقيف إعلاميين

في سياق متصل كشفت المصادر أن الإعلامي الإخواني حسام الغمري المحتجز حاليا بأحد السجون الحدودية يواجه اتهامات بالتخابر لحساب جهات أجنبية والإضرار بالمصالح التركية.

يشار إلى أن السلطات التركية كانت احتجزت الغمري وعددا من الإعلاميين والعناصر التابعة للإخوان بتهمة التحريض على العنف والفوضى في مصر، في ما عرف بحراك 11-11، وتقديم الدعم الفني والتقني والإعلامي لفضائية الإخوان الجديدة الحرية 11-11 التي تبث من فيتنام ضد القاهرة.

وسبق أن وضعت السلطات التركية عددا من المذيعين في فضائيات الإخوان باسطنبول وقيادات تابعة للجماعة على القائمة الإرهابية بينهم الفنان هشام عبد الله وقيادي إخواني كان يعمل في مكتب الداعية الإخواني الراحل يوسف القرضاوي وطالبتهم بوقف التحريض ضد السلطات المصرية، كما منعت ظهور المذيع الإخواني هيثم أبو خليل في قناة “الشرق” ، و قررت وقف برامج 4 من مذيعي الإخوان هم معتز مطر ومحمد ناصر وحمزة زوبع والفنان هشام عبد الله، ما اضطر بعضهم لمغادرة البلاد، مثل مطر الذي توجه إلى العاصمة البريطانية لندن وتولى قيادة فضائية جديدة تابعة للإخوان تسمى “الشعوب “.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.