“فايزر” لن تقطع إمداد روسيا بالأدوية.. “المرضى يأتون أولاً”


قالت شركة الأدوية العملاقة “فايزر” ومقرها الولايات المتحدة، إن تنفيذ وقف طوعي لتدفق أدويتها إلى روسيا سيكون “انتهاكاً مباشراً لمبدئها الأساسي المتمثل في وضع المرضى أولاً”.

وتابعت الشركة أن وقف تسليم الأدوية الهامة، مثل علاج السرطان أو علاجات القلب والأوعية الدموية، من شأنه أن يؤدي إلى “معاناة كبيرة للمرضى وخسائر محتملة في الأرواح، خاصة بين الأطفال وكبار السن”.

مع ذلك، ستتغير أعمالها في روسيا لإظهار دعمها لأوكرانيا، وفق ما نقلته Fox business.

وقالت فايزر: “تقف فايزر مع المجتمع الدولي الموحد عبر القطاعات العامة والخاصة والمجتمع المدني في مواجهة الحرب الروسية في أوكرانيا والوضع الوحشي الذي أوجدته”.

لدعم البلد المحاصر، أعلنت فايرز تبرعها بجميع أرباح فرعها الروسي لدعم الأوكرانيين.

ولا تمتلك شركة فايزر مواقع تصنيع في روسيا، لكنها تخطط لإيقاف جميع الاستثمارات المخطط لها مع الموردين المحليين، والتي كانت “تهدف إلى بناء القدرة التصنيعية في البلاد”، وفقًا للشركة.

كما أعلنت أنها ستتوقف عن بدء تجارب سريرية جديدة في روسيا، وستوقف جهود التوظيف للتجارب السريرية الجارية في البلاد.

وتخطط فايزر للعمل مع المنظمين، بما في ذلك إدارة الغذاء والدواء الأميركية (FDA)، “لنقل جميع التجارب السريرية الجارية إلى مواقع بديلة خارج روسيا”.

في غضون ذلك، تقول فايزر إنها ستستمر في توفير الأدوية اللازمة للمرضى المسجلين بالفعل في التجارب السريرية.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.