فوائد ممارسة العلاقة الزوجية أثناء الحمل


إن كنت تتساءلين عن فوائد ممارسة العلاقة الزوجية أثناء الحمل فتعرفي مع عائلتي في المقال التالي على أهم هذه الفوائد.

تتساءل الكثير من النساء اذا كان من الآمن والطبيعي ممارسة العلاقة الحميمة أثناء الحمل أو اذا كان هذا الموضوع يؤثر على الجنين وسير الحمل، ولكن يجب أن تعلمي أن لا يؤثر الجماع إطلاقاً على نمو الجنين خصوصاً أنه محمي بالسائل الأمنيوسي ولذلك لا يمكنه التعرض لأي مشكلة صحية أو عدوى أو التهابات نتيجة ممارستك الجماع مع الزوج.

توطيد العلاقة مع الزوج

من المعرف أن الجماع هو من أهم العادات التي تُعزز رابط الحب بين الزوجين وتوطد العلاقة بينهما، وفي فترة الحمل من الضروري أن تستمتر هذه العلاقة لكي لا يشعر الزوج أنه بعيد عن زوجته وأن يزيد هذا الحب بينهما!

التخفيف من عوارض الحمل

إذا كنت تعانين من عوارض حادة خلال فترة الحمل، إذاً عليك أن تعلمي أن الجماع يساعدك على التعامل معها. هذا ويساعد الجماع على حرق نسبة عالية من السعرات الحرارية، خفض مستوى ضغط الدم في الجسم، النوم بشكلٍ أفضل وتحسين صحة الجهاز الهضمي في الجسم.

الإستمتاع بالجماع بشكل أكبر

يقال أن المرأ تستمتع بالجماع خلال فترة الحمل بشكلٍ أكبر من الأيام السابقة بسبب تغير نسبة الهرمون في الجسم وزيادة نسبة تدفق الدم ولكن من الضروري أن تحرصي على الوضعيات التي تتبعيهنا وهذا كي لا تتعرضي لأي مضاعفات أنت بالغنى عنها.

ومن هنا، إليك وضعيات العلاقة الحميمة التي تعزز فرص الحمل!





رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.