بوابة الأخبار الرياضية

فيتوريا: منتخب تونس خاض ودية مصر كأنها نهائي.. وخسرنا لأسباب أخرى

تحدث روي فيتوريا المدير الفني لمنتخب مصر الأول، عن مباراة تونس الودية، التي خسرها الفراعنة بنتيجة 3-1.




المباراة أقيمت على ملعب استاد 30 يونيو، ضمن مباريات معسكر منتخب مصر في القاهرة، استغلالًا لفترة التوقف الدولي.



ويخوض منتخب مصر معسكره المغلق استعدادًا لخوض منافسات التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2026.

طالع.. فيديو | منتخب مصر يسقط أمام تونس بثلاثية في الهزيمة الأولى للفراعنة تحت قيادة فيتوريا

وقال فيتوريا في المؤتمر الصحفي بعد المباراة: “لم نبدأ  بشكل جيد، ومن الصعب أن تبدأ مباراة مهزومًا بهدفين دون رد، ولكن تماسكنا بعد ذلك وكان يمكننا التعادل في الشوط الأول”.

وأضاف: “اللاعبون أدوا بشكل جيد جدًا، في الشوط الثاني الرتم كان أقل من الشوط الأول وتونس سجلت الهدف الثالث في الوقت الذي كنا نخاطر فيه ونتقدم بشكل أكبر”.

وأردف: “أنا أكره الخسارة، وأحب عندما أخسر أن أخسر لأسباب خاصة بي، ولكن الحقيقة أن الظروف صعبة جدًا، وفخور بلاعبي منتخب مصر”.

وتابع: “جميع لاعبي خط الدفاع كانوا جيدين، وكنت سعيدًا بشخصية اللاعبين والفريق، تونس فريق قوي جدًا ولاعبوه ينشطون في أوروبا”.

وواصل مشددًا: “ومنتخب تونس خاض المباراة وكأنها نهائي”.

وعن رغبة فيتوريا في انطلاق الدوري قبل معسكر سبتمبر: “لا، أنا ألعب أمام فريق كل عناصره ينشطون في أوروبا، ومع ذلك كنت مفتقدًا لأسلحة مهمة، ولكن من ينظمون الدوري يفعلون ذلك في ظروف صعبة”.

واستطرد: “يوجد لاعبون شاركوا مع منتخب مصر دون أن يخوضوا أي مباراة ودية من قبل، بينما منتخب تونس كان يجري تغييرات بإشراك لاعبين من مانشستر يونايتد، الحلول كثيرة أمام تونس، وكل بطل يفوز ويخسر كما أننا كنا بنلعب في ظروف صعبة”.

وعن استقبال 3 أهداف أمام تونس، أضاف: “لعبنا بـ5 مدافعين يشاركون لأول مرة سويًا، ولا يوجد أي تواصل بينهم، أحمد رمضان بيكهام إما قلب دفاع أو ظهير أيمن، لعب اليوم كظهير أيسر، بالإضافة إلى أننا نواجه خصمًا قويًا”.

وتابع معلقًا على تواضع المستوى الفردي لمدافعي مصر أمام تونس: “أكرم توفيق، هاني، كريم فؤاد حضروا معانا قبل ذلك، وحجازي والونش وأسامة جلال وعبدالمنعم وعمر جابر كانوا معنا أيضًا، بالإضافة لمحمد حمدي وأحمد فتوح، هل هذا ليس كافيًا لبناء خط دفاع قوي، والحاضرون اليوم ليسوا سيئين بل كنت سعيدًا بهم، وفي وسط الملعب ينقصنا أفشة وامام عاشور والنني ومهند لاشين، كل هؤلاء يؤثرون علينا”.

وأتم: إذا توافر معي خط الدفاع الأساسي بالتأكيد الامور ستكون مختلفة، المباراة الماضية أصيب محمد حمدي وأمس أصيب أحمد فتوح، ماذا نفعل”.

ويجري منتخب مصر استعداداته لخوض غمار منافسات التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2026.

وكان منتخب مصر قد حسم تأهله إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا كوت ديفوار 2023، المقرر انطلاقها في يناير المقبل.




Source link

زر الذهاب إلى الأعلى