قمة بحرينية ـ إسرائيلية تبحث تعزيز التعاون


حمد بن عيسى وهرتسوغ اتفقا على مواجهة التحديات الإقليمية

شهد قصر القُضيبية في المنامة أمس، جلسة مباحثات رسمية بين العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة والرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، بحضور ولي العهد رئيس مجلس الوزراء البحريني الأمير سلمان بن حمد آل خليفة. وبحث الجانبان تعزيز علاقات التعاون الثنائي والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وحسب وكالة الأنباء البحرينية، خاطب الملك حمد الرئيس الإسرائيلي قائلاً: «نحن على ثقة بأنَّ هذه الزيارة لها دور هام في توطيد العلاقات بين بلدينا، ودعم تطلعاتنا المشتركة على صعيد ترسيخ السلام والتنمية المستدامة في المنطقة والعالم».

وأضاف: «نثمن بكل التقدير التطورات التي شهدتها العلاقات بين بلدينا، منذ توقيع اتفاق المبادئ الإبراهيمية، وإعلان تأييد السلام، ما يفتح آفاقاً أرحبَ أمام نشر ثقافة السلام وتعزيز الأمن والاستقرار والسلم في منطقة الشرق الأوسط والعالم».

من جهته، قال الرئيس الإسرائيلي في كلمته: «أتواجد في مملكة البحرين صحبة الوفد المرافق الذي يضم نخبة من ممثلي قطاعات الاقتصاد والتجارة في إسرائيل، ونتطلع جميعاً للعمل مع ممثلي هذه القطاعات في مملكة البحرين. ونؤكد كذلك تطلعنا للعمل على تقوية العلاقات بين شعب إسرائيل وشعب البحرين».

وبحث الجانبان مستجدات الأوضاع في المنطقة، والتحديات الإقليمية والدولية الراهنة، وأكدا ضرورة مواصلة بذل مزيد من الجهود لمواجهة التحديات الإقليمية، والعمل على حماية أمن المنطقة واستقرارها وتعزيز جهود إحلال السلام الدائم والتعايش المبني على الثقة والاحترام المتبادل، ومكافحة الإرهاب والتطرف والعنف لما فيه خير شعوب المنطقة والعالم.

… المزيد

 






رابط المصدر

اترك رد