مباحثات أمريكية كندية حول أمن المعادن الحيوية وسلاسل التوريد



 


وجاء في بيان على الموقع الرسمي لوزارة الخارجية الأمريكية أن مساعد وزير الخارجية الأمريكي للنمو الاقتصادي والطاقة والبيئة خوسيه دبليو فرنانديز توجه إلى تورنتو بكندا في الفترة من 3 إلى 4 مارس، حيث سيترأس ثالث وفد من مسؤولي الإدارة الأمريكية يشارك هذا العام في “اتفاقية جمعية المنقبين والمطورين الكندية (PDAC)” والأحداث ذات الصلة لتعزيز الجهود الدولية لإدارة بايدن لزيادة أمن المعادن الحيوية وسلاسل التوريد.




وأوضح البيان أن فرنانديز سيلقي غدا كلمة خلال يوم جرينلاند الذي تستضيفه حكومة جرينلاند وجمعية الأعمال في جرينلاند، وسيشارك بعد ذلك في استضافة مائدة مستديرة رفيعة المستوى للمسؤولين من البلدان التي تشكل جزءًا من شراكة أمن المعادن والقطاع الخاص، جنبا إلى جنب مع شريكنا في شبكة الاستثمار في المعادن لأمن الطاقة الحيوية وانتقالها.




وخلال فترة وجوده في تورونتو، سيجري مساعد وزير الخارجية الأمريكي أيضا مناقشات ثنائية مع المسؤولين الحكوميين والصناعيين في كندا ودول أخرى، ومع ممثلي شراكة أمن المعادن.




وتهدف شراكة أمن المعادن إلى تسريع تطوير سلاسل توريد معادن الطاقة الحيوية المتنوعة والمستدامة من خلال العمل مع الحكومات المضيفة والصناعة لتسهيل الدعم المالي والدبلوماسي المستهدف للمشاريع الإستراتيجية على طول سلسلة القيمة.




وتتضمن قائمة شركاء أمن المعادن أستراليا وكندا وإستونيا وفنلندا وفرنسا وألمانيا والهند وإيطاليا واليابان والنرويج وكوريا الجنوبية والسويد والمملكة المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي (ممثلا بالمفوضية الأوروبية).

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى