مبعوث أمريكا لكوريا الشمالية: التجارب الصاروخية خطرا على الاستقرار الإقليمي – اليوم السابع




أكد المبعوث الأمريكي الخاص لكوريا الشمالية، سونج كيم، أن إطلاق كوريا الشمالية الصواريخ الباليستية العابرة للقارات يشكل خطرا كبيرا على الاستقرار الإقليمي.


جاء ذلك خلال اتصال ثلاثي بين كيم ونظيريه: الكوري الجنوبي نوه كيو دوك والياباني فوناكوشي تاكيهيرو، حسبما أوردت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان اليوم الثلاثاء، عبر موقعها الإلكتروني.


وأعرب الدبلوماسي الأمريكي عن قلقه حيال تجارب كوريا الشمالية الصاروخية العابرة للقارات باعتبارها تصعيدا خطيرا.


وأشار إلى أن باب الدبلوماسية لا يزال مفتوحا.. مؤكدا أن الولايات المتحدة ستتخذ جميع الإجراءات اللازمة لضمان أمن الوطن الأمريكي وأمن حلفائها.


وشدد الدبلوماسي الأمريكي على التزام الولايات المتحدة بنزع الأسلحة النووية بالكامل من شبه الجزيرة الكورية، وكذلك التزامها الصارم بالدفاع عن كوريا الجنوبية واليابان.


ودعا بيونج يانج إلى وقف أنشطتها غير القانونية والمزعزعة للاستقرار والدخول في حوار بدلا من ذلك، مؤكدا انفتاح الولايات المتحدة المستمر على لقاء كوريا الشمالية بدون شروط مسبقة.


وأدان الدبلوماسي الأمريكي بشدة عمليات الإطلاق، التي انتهكت العديد من قرارات مجلس الأمن الدولي وتشكل تهديدا خطيرا للسلم والأمن الدوليين.


واتفق المسؤولون الثلاثة – بحسب البيان – على مواصلة التنسيق الوثيق بينهم.


 



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.