محظور في مصر.. ما هو الجهاز الذي سيؤدي إلى حبسك 5 سنوات إذا كان في بيتك؟



03:05 م


الأربعاء 30 نوفمبر 2022

يعاني قطاع كبير من مستخدمي شبكات الاتصالات في مصر، من ضعف متزايد في جودة الاتصال، ويرجع ذلك إلى أسباب عديدة أهمها انتشار أجهزة تقوية الشبكات، التي انتشرت بشكل غير قانوني خلال السنوات الأخيرة.

ويمتلك الجهاز القومي للاتصالات حق الضبطية القضائية لملاحقة مالكي هذه الأجهزة ومروجيها، لكن يبدو أن الأمر كان في حاجة إلى إجراءات أكثر حسما لمواجهة هذه الظاهرة المتفاقمة.

وأخيرا وافقت لجنة الاتصالات بمجلس النواب على تعديل بعض أحكام قانون تنظيم الاتصالات لتغليظ العقوبة على استيراد أو حيازة أجهزة تقوية شبكات المحمول دون الحصول على ترخيص من الجهة المسؤولة. وأكد نواب ومسؤولون أهمية التعديلات في وقف استخدام هذه الأجهزة التي تؤثر على جودة خدمات الاتصالات والأمن القومي، حسب قولهم.

هذه الأجهزة يتم تهريبها للبلاد بطرق غير شرعية دون الحصول على التراخيص اللازمة، ومعظمها قادم من الصين.

وتضمن مشروع تعديل قانون تنظيم الاتصالات، تغليظ العقوبات على حائزي هذه الأجهزة تصل إلى السجن المشدد لردع حائزي هذه الأجهزة، التي انتشرت بصورة لافتة خلال الفترة الماضية مما أثر سلبًا على ضعف شبكات المحمول، حيث تؤدي هذه الأجهزة إلى تقوية الخدمة لمستخدميها والتشويش على المستخدمين الآخرين.

ونصت المادة 77 بمشروع قانون تنظيم الاتصالات الجديد على عقوبة بالحبس مدة لا تقل عن سنة ولا تجاوز 5 سنوات وبغرامة لا تقل عن مليوني جنيه ولا تجاوز 5 ملايين جنيه أو بإحدى العقوبتين لمستوردي ومصنعي أجهزة الاتصالات دون الحصول على ترخيص، وتصل العقوبة إلى السجن المشدد إذا تم استخدام الأجهزة بغرض المساس بالأمن القومي.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.