مدرب أستراليا: جاهزون لمواجهة فرنسا وحزين لغياب بنزيمة


الدوحة في 21 نوفمبر /قنا/ أكد غراهام أرنولد مدرب منتخب أستراليا، أن رحلة منتخبه إلى نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022 كانت طويلة وصعبة، لكنه شدد على جاهزية منتخب بلاده لمواجهة نظيره الفرنسي (حامل اللقب) غدا الثلاثاء، مبديا حزنه لغياب المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة، أفضل لاعب في العالم، عن فريقه في هذه المواجهة.

وقال أرنولد، في المؤتمر الصحفي الرسمي لمباراة أستراليا وفرنسا، إن لاعبيه يتطلعون إلى تقديم مستويات عالية، وتحقيق نتائج إيجابية خلال مشاركتهم في هذا المحفل الرياضي العالمي.

وأضاف: “اللاعبون جاهزون لمباراة الغد أمام فرنسا بكل جدية، فالجميع يشعر بالارتياح والحماس بعد العمل والجهد الكبيرين في التدريبات والاستعداد خلال الفترة الماضية، وهذه هي الطريقة المثلى التي سنخوض بها المباريات الثلاث في دور المجموعات”.. مشيرا إلى أنه وجه ثلاث رسائل للاعبيه قبل خوض المونديال، وهي الإيمان بأنفسهم، وبذل الجهد، والتركيز خلال المباريات، معتبراً أن هذه هي عناصر نجاح المنتخب في هذا الدور وتأهله إلى المرحلة التالية.

وأوضح أرنولد أنه يحترم المنتخب الفرنسي كثيراً، ولكنه يركّز فقط على طريقة لعب فريقه سواء في الهجوم أو الدفاع، معتبراً أن الفرصة متاحة أمام لاعبيه لتقديم أنفسهم وتعريف العالم بمهاراتهم وقوتهم، خاصة في ظل الخليط المميز الذي يتسم به المنتخب من اللاعبين أصحاب الخبرة والشباب.

وأبدى مدرب أستراليا حزنه لغياب كريم بنزيمة مهاجم منتخب فرنسا وأفضل لاعب في العالم عن مباراة الغد، مشدداً على أن أفضل طريقة لمواجهة أبطال العالم هي ثقة اللاعبين في أنفسهم واقتناعهم بمهاراتهم لتحقيق الهدف الذي حضروا من أجله إلى المونديال.

بدوره، أعرب ماثيو رايان حارس مرمى منتخب أستراليا عن تطلعه لقيادة منتخب بلاده في مونديال قطر بعد فترة طويلة عانى خلالها من الإصابات المتتالية على مدار عامين، مشيراً إلى أنه الآن يشعر بتحسن كبير والقدرة على الأداء بصورة مميزة.

وقال رايان إن منتخب بلاده يحترم جيداً منتخب فرنسا ولا يقلل من قيمته، وإنه سيدخل أرض الملعب في مباراة الغد من أجل تقديم أفضل ما لديه، وتنفيذ خطة المدرب من أجل تحقيق الفوز وحصد نقاط المباراة الثلاث.

وأوضح أن منتخب بلاده خاض قبل أربع سنوات مباراة قوية أمام فرنسا، وقدّم أداءً رائعاً، وذلك بالرغم من خسارته آنذاك بهدفين مقابل هدف واحد، لافتاً إلى أنه سيسعى لنقل خبراته إلى اللاعبين الشباب المتواجدين في تشكيلة المنتخب الذين سيخوضون نهائيات كأس العالم للمرة الأولى.

وشدّد الحارس الأسترالي على أن منتخب بلاده حضر إلى قطر من أجل المشاركة في كأس العالم والتركيز على لعب كرة القدم فقط بعيداً عن الأمور السياسية وغيرها من الأمور المختلفة، معتبراً أن الأهم هو التركيز على التأثير الإيجابي الذي تخلقه كرة القدم على العالم.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.