مصر: بشرى سارة للمصريين بالخارج “وثيقة تأمين لتعويضات الحوادث وعودة الجثامين”

مصر: بشرى سارة للمصريين بالخارج “#وثيقة_تأمين لتعويضات الحوادث وعودة الجثامين”

أعلنت وزارة الهجرة عن أول وثيقة تأمين للمصريين في الخارج، بداية من العام الجديد يناير 2022 والتي تعد بمثابة استجابة لمطالب العاملين بالخارج على مدار الأعوام الماضية بإصدار وثيقة تأمين لهم، بما يتوافق مع استراتيجية الدولة لتحقيق الشمول التأميني بالسوق المصرية، وذلك بمشاركة المجمعة المصرية لتأمين السفر للخارج، ووزارة الهجرة وشؤون المصريين في الخارج، ووزارة الداخلية المصرية، وهيئة الرقابة المالية، والاتحاد المصري للتأمين، مما يعد بشرى سارة للمصريين بالخارج بإصدار ثيقة تأمين لتعويضات الحوادث وعودة الجثامين.

إضافة تأمين الحوادث الشخصية

وأكدت وزارة الهجرة وشؤون المصريين في الخارج، أنه استجابة لألاف العاملين في دول الخليج بإصدار مظلة تأمينية لهم تغطي حاملي تصاريح العمل بالخارج، فقد تم تعديل بعض بنود النظام الأساسي للمجمعة المصرية لتأمين السفر للخارج لتتماشى مع إضافة تأمين الحوادث الشخصية للمصريين العاملين بالخارج، وتم اعتمادها تنفيذا لما تم الاتفاق عليه في البروتوكول الذي تم توقيعه بين وزارة الهجرة والهيئة العامة للرقابة المالية والاتحاد المصري للتأمين، أثناء مؤتمر التأمين وإعادة التأمين بشرم الشيخ سبتمبر الماضي، ويرصد التقرير التالي إجراءات إصدار وثيقة التأمين الجديدة:

إجراءات إصدار أول وثيقة تأمين للمصريين في الخارج 

– حالات الوفاة وعودة الجثمان، التي كانت تتكلف أكثر من 100 ألف جنيه عند عودة الجثمان إلى مصر، وهو ما كان يمثل صعوبة لغير القادرين، وخاصة من المسافرين إلى دول الخليج.

– تم التوافق بين المجمع التأميني على أن يكون الاشتراك 300 جنيه عند الإصدار الأول للجواز بالتعاون مع وزارة الداخلية، و100 جنيه للتجديد سنويًا لوثيقة تأمين الحوادث الشخصية للمصريين بالخارج.

– يتم فتح حساب بالبنك المركزي تُصرف منه تعويضات للمستفيدين بالوثيقة، سواء في حالات نقل الجثمان أو التأمين ضد الحوادث الشخصية.

–  سيتم إتاحة وثيقة الحوادث الشخصية للمصريين العاملين بالخارج، والتي تم اعتمادها من الهيئة العامة للرقابة المالية، ليتم العمل بها في يناير المقبل.

Leave A Reply

Your email address will not be published.