مصر تجري محادثات مع هذه الدولة بشأن إعفائها من حظر تصدير القمح


قال رئيس الحجر الزراعي المصري أحمد العطار إن مصر تجري محادثات مع مسؤولين هنود للحصول على إعفاء من قرار الهند حظر تصدير القمح.

وقال العطار لرويترز إن هناك محادثات جارية بين القاهرة ونيودلهي على أعلى المستويات لتكون مصر جزءا من استثناءات هذا القرار، مضيفا أن هناك اتصالا مستمرا مع السفير المصري لدى نيودلهي.

وحظرت الهند صادرات القمح السبت بعد أيام من قولها إنها تستهدف تحقيق شحنات قياسية هذا العام، إذ أدت موجة حر قائظ إلى تقليص الإنتاج وارتفعت الأسعار المحلية إلى مستوى قياسي.

وقالت الحكومة إنها ستستمر في السماح بتصدير القمح بخطابات ائتمان صدرت بالفعل وإلى تلك البلدان التي تطلب الإمدادات “لتلبية احتياجات أمنها الغذائي”.

وأعلنت وزارة الزراعة المصرية في أبريل/نيسان أنها وافقت على الهند كمصدر لإمدادات القمح، إذ تسعى القاهرة إلى بدائل تحل محل المشتريات التي تعطلت بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا.

وتعمل مصر على تنويع مصادر مشترياتها، وتجري محادثات مع فرنسا والأرجنتين والولايات المتحدة. وقال العطار في وقت سابق اليوم، إن مصر تدرس أيضا استيراد قمح من باكستان والمكسيك.

وكان وفد من الحجر الزراعي برئاسة العطار قد سافر إلى الهند الأسبوع الماضي لتفقد أول شحنة قمح هندي متجهة إلى مصر، وهي شحنة اشتراها القطاع الخاص المصري.

وبحسب العطار، تم تحميل أكثر من 45 ألف طن من أصل 63 ألف طن على السفينة بالفعل قبل إعلان حظر التصدير.

وذكر بيان لوزارة الزراعة أن الشحنة اجتازت عملية التفتيش، وقال العطار إنها تحتوي على أعلى مستويات بروتين مقارنة بأي منشأ آخر.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.