مفاجآت بالجملة خلال الجولة الأولى بالمونديال


الدوحة في 24 نوفمبر /قنا/ نجاح باهر على جميع المستويات تشهده حاليًا بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 والتي افتتحها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى يوم الأحد الماضي، وتستمر حتى يوم 18 ديسمبر المقبل والذي يوافق اليوم الوطني لدولة قطر.

وتقدم دولة قطر واحدة من أفضل نسخ كأس العالم، إن لم تكن أفضلها، على مدى تاريخها منذ انطلاقها عام 1930، وذلك حسب تصريحات للسيد جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” وكثير من نجوم ومشاهير العالم الرياضي.

وانطلقت نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022 بلقاء منتخب الدولة المُستضيفة قطر مع منتخب الإكوادور، إلى أن اختتمت مساء اليوم الخميس مباريات الجولة الأولى من البطولة، والتي شهدت إقامة 16 مباراة على مدى خمسة أيام وانتهت بالمباراة الأخيرة والتي جمعت بين البرازيل وصربيا ضمن المجموعة السابعة.

 

كريستيانو عنوان الجولة

 

ويمكننا القول إن عنوان هذه الجولة هو النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، والذي بات أول لاعب يسجّل في خمس بطولات لكأس العالم لكرة القدم بعد هز شباك منتخب غانا من ركلة جزاء ضمن المجموعة الثامنة، وهز رونالدو الشباك في الدقيقة 64 ليمنح البرتغال التقدم بهدف بعدما حصل بنفسه على ركلة جزاء وسقط أرضًا خلال المباراة التي انتصرت فيها البرتغال 3 / 2.

وكان رونالدو، الفائز بالكرة الذهبية 5 مرات، يتقاسم الرقم القياسي في التسجيل في أربع بطولات لكأس العالم مع بيليه وأوفه زيلر وميروسلاف كلوزه.

ميسي خَيَّب الآمال

 

في المقابل خيّب الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي الفائز بالكرة الذهبية 7 مرات الآمال في أولى مباريات منتخب بلاده أمام المنتخب السعودي، والتي انتهت بفوز تاريخي للسعودية 2 / 1، وقد سجّل ميسي هدفًا في البداية قبل أن يقلب المنتخب السعودي النتيجة ويحقق الفوز.

وقد فاز النجمان رونالدو وميسي بجميع البطولات والألقاب المُمكنة على مستوى الأندية، لكن لا يملكان سوى لقب قاري واحد مع منتخبي بلديهما وهما بالتأكيد يطمحان للتتويج بلقب كأس العالم.

 

مبابي وجيرو يتألقان

 

وكان بعض النجوم في الموعد أمثال النجم الفرنسي الشاب كيليان مبابي والذي سجّل ظهورًا قويًا في أولى مباريات فرنسا بالبطولة وأحرز مبابي هدفًا في فوز منتخبه على أستراليا 4 / 1 في المجموعة الرابعة. ويخوض المنتخب الفرنسي مونديال قطر في غياب نجمه كريم بنزيمة الحاصل على الكرة الذهبية 2022 للإصابة.

وفي هذا اللقاء سجّل أوليفييه جيرو، هدفين ليرفع رصيده إلى 51 هدفاً، ويُصبح الهدّاف التاريخي لمنتخب فرنسا متساويًا مع الأسطورة المُعتزل تييري هنري.

وسجّل أوليفييه جيرو أهدافه الدولية في 115 مباراة مع منتخب فرنسا.. كما رفع مهاجم ميلان الإيطالي رصيده إلى 3 أهداف في 13 مباراة بكأس العالم، حيث سبق أن هز الشباك بهدف في الفوز على سويسرا “5 ـ 2” في مونديال البرازيل.

أيضًا النجم الويلزي غاريث بيل نجح في إحراز هدف لمنتخب بلاده من ركلة جزاء ليُحقق التعادل بهدف لمثله مع منتخب الولايات المتحدة ضمن المجموعة الثانية.

 

نجوم أخفقوا وضَيَّعوا

 

وشهدت الجولة الأولى إخفاق بعض النجوم في قيادة منتخبات بلادهم نحو تحقيق الفوز الأول لهم في البطولة، حيث فشل النجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي الفائز بالكرة الذهبية العام الماضي في إحراز هدف لمنتخب بلاده من ركلة جزاء خلال المباراة مع منتخب المكسيك والتي انتهت بالتعادل بينهما بدون أهداف.

وكان المهاجم البولندي والذي سجّل 18 هدفًا في 19 مباراة مع برشلونة الإسباني هذا الموسم قد فشل في تسجيل أي هدف في كأس العالم الماضية بروسيا مع منتخب بلاده والذي ودّع البطولة آنذاك من دور المجموعات.

وأيضًا لم يظهر نجم منتخب الأوروغواي لويس سواريز بالمستوى المعهود وفشل في هز شباك منتخب كوريا الجنوبية في المجموعة الثامنة وانتهت المباراة بين المنتخبين بدون أهداف. وأيضًا لم يتمكن النجم الكرواتي لوكا مودريتش الفائز بالكرة الذهبية عام 2018 من تحقيق الفوز مع منتخب بلاده في المباراة التي جمعت كرواتيا مع المغرب ضمن المجموعة السادسة والتي انتهت بالتعادل بدون أهداف.

بدوره فشل حارس المرمى الألماني مانويل نوير في الدفاع عن مرماه وتلقت شباكه هدفين وخسر المنتخب الألماني بهدفين لهدف في المباراة التي جمعته مع اليابان بعد أن كان متقدمًا بهدف في الشوط الأول، ليحقق منتخب “الساموراي” انتصارًا آسيويًا تاريخيًا على الماكينات الألمانية، ويضاف هذا الإنجاز إلى الإنجاز الآسيوي الأول والذي سجّله المنتخب السعودي بفوزه التاريخي على الأرجنتين، بعدما قلب تأخره بهدف للنجم ميسي وفاز بهدفين لهدف أيضًا.

 

41 هدفًا الحصيلة

 

وحفلت الجولة الأولى لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 بتسجيل عدد كبير من الأهداف بلغ “41” هدفاً، واحتسبت 8 ركلات جزاء تم تسجيل 6 منها وضاعت اثنتان فقط.. ولم تشهد الجولة إشهار الحكام لأي بطاقات حمراء خلال المباريات الـ 16 ولكن شهدت 56 بطاقة صفراء.. وانتهت 11 مباراة بتحقيق الفوز و5 مباريات بنتيجة التعادل.

وبلغ عدد اللاعبين الذين سجّلوا ثنائية 6 لاعبين هم “البرازيلي ريشارليسون، والإسباني فيران توريس، والفرنسي أوليفيه جيرو، والإنجليزي بوكايو ساكا، والإيراني مهدي تارمي، والإكوادوري إينير فالنسيا”.

 

هدف ريشارليسون الأجمل 

 

وحفلت الجولة بعدد من الأهداف الجميلة كان أبرزها وأجملها هدف اللاعب البرازيلي ريشارليسون الثاني له ولمنتخبه في مرمى صربيا خلال المباراة التي انتهت بفوز البرازيل بهدفين دون رد.

وشهدت الجولة الأولى أكثر معدلٍ لتسجيل الأهداف من جانب منتخب واحد، في مباراة واحدة، وكان ذلك في المباراة التي جمعت بين إسبانيا وكوستاريكا ضمن المجموعة الخامسة والتي نجح خلالها المنتخب الإسباني في الفوز بسباعية دون رد، وأحرز لاعب الوسط جابي هدفًا ليصبح أصغر لاعب يهز الشباك في بطولة كأس العالم لكرة القدم منذ الأسطورة البرازيلية بيليه عام 1958. وكان بيليه في السابعة عشرة من عمره عندما سجّل ستة أهداف قادت البرازيل للفوز باللقب للمرة الأولى في ذاك العام.

وأصبح جابي “18 عامًا” أصغر لاعب يسجّل هدفًا لإسبانيا في كأس العالم على الإطلاق، متفوقًا على الرقم القياسي الذي سجّله مواطنه سيسك فابريجاس عندما هز شباك أوكرانيا في 2006 وعمره 19 عامًا.

وسجّل جابي الهدف الخامس لإسبانيا في الدقيقة 74 بتسديدة مُباشرة بعد تمريرة عرضية من ألفارو موراتا.. وأحرز فيران توريس هدفين، وسجّل داني أولمو وماركو أسينسيو وكارلوس سولير هدفًا لكل منهم لتصل إسبانيا إلى 100 هدف في كأس العالم.

وجاءت في المركز الثاني مباراة إنجلترا وإيران والتي أقيمت ضمن المجموعة الثانية وحقق فيها المنتخب الإنجليزي الفوز 6 / 2 ولم يُسجّل مهاجم إنجلترا الأول ونجم توتنهام هاري كاين أيًا من هذه الأهداف.. وسجّل هدفي إيران المُخضرم مهدي تارمي.

 

العرب.. نتائج إيجابية

 

وحققت المنتخبات العربية المشاركة في البطولة نتائج إيجابية، حيث فجَّر المنتخب السعودي المفاجأة الأكبر ونجح في تحقيق انتصار تاريخي على الأرجنتين ونجمها ليونيل ميسي بهدفين لهدف، فيما تمكّنت تونس من تحقيق التعادل أمام الدنمارك بدون أهداف لتحصل على نقطة، وكذلك صنعت المغرب أمام كرواتيا وصيفة بطل النسخة الماضية في روسيا 2018.

بينما أخفق المنتخب القطري في أول مباراة له بالمونديال أمام الإكوادور ولكن ما زالت الفرصة سانحة أمام “الأدعم” لتصحيح المسار وتحقيق نتيجة إيجابية عندما يواجه غدًا الجمعة منتخب السنغال على استاد الثمامة في الجولة الثانية للبطولة.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.