مهارة وصناعة يدوية 100%.. الأسطى سيد فنان الكانيه بدمياط: نصدر لأوروبا

مهنة الكانيه، واحدة من فنون صناعة الأثاث في محافظة دمياط، مهنة تجمع بين المهارة والدقة  المشغولات اليدوية، أصبحت أحدث صيحات موضة صناعة الأثاث في دمياط خلال الآونة الأخيرة لتكون سببا مباشرا في تصدير الاثاث لدول الغرب


 



 


التقي تليفزيون “بوابة الاخبار” بالأسطي سيد فنان الكانيه بدمياط والذي بدأ حديثه قائلا: “أعيش في هذه المهنة منذ خمسين عاما، تعلمت منها أشياء كثيرة، الآن أصبح لي طابع خاص في عملي يعلمه الجميع”.


 


استكمل الحديث: “الكانيه مهنة من أصل فرنسي، لكن هنا في مصر تطور الأمر وبدأت الأيدي العاملة في صناعة الكانيه بأدوات بسيطة جدا، نحن نمتلك المهارة التي جعلتنا ننافس السوق الفرنسي في تلك المهنة”.


 


وتابع: “تتسلم قطع الاثاث خام، وقتها نبدأ في إعداد التصميمات الخاصة بكل جزء فيها، نعتمد على خامات من الطبيعة تحديدا من أشجار البامبو، هذا الأمر مهم جدا في عملنا”.


 


واستطرد: “لكل سوق تصميمه الخاص، بعد أن نعتمد التصميمات نقوم برسمها بأيدينا من خلال خيوط الكانيه” واضاف قائلا: ” بسبب مهنتنا عاد التصدير مجددا لاسواق أوروبا على رأسها فرنسا دولة الكانيه، لكن الصناعة المصرية أثبتت جدارتها هناك”.


 


اختتم حديثه قائلا: ” الآن بدأ في تعليم جيل جديد ليكمل مسيرة المهنة، ليس سهلا تعلم هذا الشئ، فقط عليك أن تحب مهنتك من أجل الابداع فيها، وهذا ما اقوم به مع الأجيال الجديدة أسعي الي أن يكون لي متحفا خاصا بي احتفظ بكل قطعة من شغلى لأنها تمثل جزء من حكايتي مع مهنة الكانيه”.


 


الاسطي سيد فنان الكانيه بدمياط

صناع الكانيه في دمياط
صناع الكانيه في دمياط

صناعة الكانيه في دمياط
صناعة الكانيه في دمياط


 

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى