هل تواجه مشكلة فى النوم؟ قد تكون معرضًا لخطر الإصابة بمرض السكرى النوع 2 – بوابة الاخبار




الحصول على قسط جيد من النوم ليلاً لا يقل أهمية عن تناول نظام غذائي متوازن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام للحفاظ على لياقتك وإبعاد الأمراض، يمكن أن يساهم قلة النوم أو قلة النوم في زيادة خطر الإصابة بالعديد من المشكلات الصحية، إذا كنت تواجه مشكلة في النوم ليلًا، فقد تكون عرضة للإصابة بداء السكري من النوع 2.


وجدت دراسة أجرتها جامعة جنوب أستراليا (UniSA) حسب موقع ” healthsite” أن مشكلة النوم مرتبطة بعوامل الخطر لمرض السكري من النوع 2، كان المشاركون في الدراسة الذين أبلغوا عن مشاكل في النوم أكثر عرضة للإصابة بمؤشرات تدل على صحة القلب والأوعية الدموية مثل علامات الالتهاب والكوليسترول ووزن الجسم ، وكلها عوامل خطر للإصابة بداء السكري من النوع 2.


النوم ومرض السكري: افهم العلاقة


ليس فقط عدد ساعات النوم التي نحصل عليها أمرًا مهمًا ، ولكن مدى جودة نومنا ومدى انتظام عادات نومنا لا تقل أهمية.


قام باحثو جامعة جنوب أستراليا UniSA  بفحص العلاقة بين جوانب مختلفة من النوم مثل مشاكل النوم، والمدة ، والتوقيت ، والكفاءة ، وتقلب طول النوم اليومي وعوامل الخطر لمرض السكري، شملت الدراسة أكثر من 1000 بالغ بمتوسط ​​عمر 44.8 سنة.


ووجدوا صلة بين الأشخاص الذين أبلغوا عن مشاكل في النوم وأولئك المعرضين لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2، كان البالغون الذين يعانون من اضطراب النوم أكثر عرضة لارتفاع مؤشر كتلة الجسم وعلامات الدم الخاصة بالكوليسترول والالتهابات.


حددت العديد من الدراسات ارتفاع مؤشر كتلة الجسم كعامل خطر قوي ومستقل لمرض السكري من النوع 2، يمكن أن تؤدي الإصابة بمرض السكري أو ارتفاع مستويات الجلوكوز إلى زيادة مستويات الكوليسترول الضار LDL.


المشاكل الصحية المرتبطة بقلة النوم


إذا تم تصديق نتائج البحث، فإن مشاكل النوم أكثر شيوعًا عند الرجال منها لدى النساء، يُعتقد أن قلة النوم بين الرجال تساهم في ظهور مجموعة متنوعة من المشاكل، بما في ذلك ضعف الانتصاب، وأعراض الجهاز البولي السفلى، والعقم.


بمرور الوقت، قد يؤدي قلة النوم أيضًا إلى زيادة خطر الإصابة باضطراب المزاج، مثل القلق أو الاكتئاب، يُفهم أيضًا أن الحرمان المزمن من النوم يزيد من خطر الإصابة بالعديد من مشاكل القلب مثل ارتفاع ضغط الدم (ارتفاع ضغط الدم) وتصلب الشرايين والنوبات القلبية.


نصائح للحصول على نوم هانئ ليلاً


فيما يلي بعض التغييرات البسيطة في نمط الحياة التي تحتاج إلى تبنيها للحصول على نوم جيد ليلاً.


  • ضع جدول نوم والتزم به

  • تأكد من ممارسة الرياضة بانتظام أو القيام بنوع من النشاط البدني يوميًا

  • إذا كنت معتادًا على أخذ قيلولة أثناء النهار ، فتوقف عن ذلك أو حاول الحد من وقت القيلولة

  • تجنب استخدام الهاتف المحمول أو الكمبيوتر المحمول أو أي أدوات أخرى قبل النوم مباشرة

  • عدم تناول الكحول قبل النوم والحد من استهلاك الكحول بشكل عام

  • لا تذهب للنوم جائعًا


 



رابط المصدر

اترك رد