“ون رويال” للعربية: الأسواق تفاعلت إيجابياً مع إشارات إبطاء وتيرة رفع الفائدة بأميركا


قال مستشار استراتيجي للسوق في “ون رويال” سام حيدر، في مقابلة مع “العربية”، إن مؤشرات خفض وتيرة أسعار الفائدة من قبل الاحتياطي الفيدرالي، انعكست على أداء سعر الذهب وأسواق الأسهم بشكل إيجابي.

وأضاف حيدر أن عوائد سندات الخزانة الأميركية سجلت تراجعا، فيما يشهد الدولار بعض الضعف.

وأوضح أن الأمر السلبي لأسواق الأسهم هو رفع الفائدة المصحوب بتباطؤ الاقتصاد.

وأغلقت “وول ستريت” على مكاسب قوية أمس الأربعاء بعدما أظهرت وقائع اجتماع البنك المركزي الأميركي اتفاق “أغلبية كبيرة” من صانعي السياسات على أنه “سيكون من المناسب قريبا على الأرجح” إبطاء وتيرة زيادة أسعار الفائدة.

وتراجع الدولار اليوم الخميس مع إقبال المستثمرين على الأصول المحفوفة بالمخاطر بعد توقعات بتباطؤ وتيرة رفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي للفائدة.

اختتم المؤشر نيكاي في اليابان تداولات، اليوم الخميس، عند أعلى مستوى في أكثر من شهرين، مقتفيا أثر وول ستريت التي سجلت ارتفاعات الليلة الماضية وسط آمال بأن يبطئ مجلس الاحتياطي الفيدرالي وتيرة رفع أسعار الفائدة.

وأغلق المؤشر نيكاي على ارتفاع 0.95% عند 28383.09 نقطة، وهو أعلى مستوى منذ 13 سبتمبر/أيلول.كما قفز المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.21% إلى 2018.80 نقطة.

وأظهر محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي الذي عقد مطلع نوفمبر/تشرين الثاني أن “غالبية عظمى” من صانعي السياسة النقدية اتفقوا على أنه “سيكون من المناسب قريبا على الأرجح” إبطاء وتيرة رفع أسعار الفائدة، مع اتساع نطاق الجدل حول الآثار المترتبة على تشديد البنك للسياسة النقدية بشكل سريع.

ويؤشر محضر الفيدرالي إلى أنهم يميلون إلى التحول إلى رفع الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في ديسمبر.

“رأت غالبية كبيرة من المشاركين أن التباطؤ في وتيرة الزيادة سيكون مناسبًا على الأرجح قريبًا”، وفقًا لمحضر اجتماعهم في الأول والثاني من نوفمبر والذي تم إصداره يوم الأربعاء في واشنطن.



رابط المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.