وفاة السويدي صاحب الرسوم المسيئة للنبي محمد وتفحم جثته

وفاة السويدي صاحب الرسوم المسيئة للنبي محمد وتفحم جثته

توفى الرسام السويدي لارس فيلكس، الذي أشتهر بالرسوم المسيئة للنبي محمد في حادث سير في السويد، اليوم الأحد.

وقالت الشرطة السويدية في بيان مساء الأحد، إن ضابطي شرطة من مجموعة الحراسة الشخصية في المنطقة الجنوبية لقيا مصرعهما، أيضًا في الحادث، كان مكلفان بحماية فليكس بعد محاولة اغتيال تعرض لها على خلفية نشره رسوم مسيئة للنبي محمد.

في عام 2015، لقى رجل مصرعه وأصيب ثلاثة من رجال الشرطة خلال إطلاق نار في جلسة مناظرة في دار الثقافة كرودتوندن في السويد، بمشاركة فيلكس، حيث أكدت الشركة أن الهجوم كان محاولة اغتيال فيلكس.

وأضافت الشرطة أن التحقيقات التي جرت حتى الأن تشير إلى أن وفاة فيلكس ناتجة عن حادث إلا أن الوقت لا زال مبكرًا، مشيرةً إلى أن معاينة موقع الحادث أظهر تفحم جثة فليكس جراء الحادث.

Leave A Reply

Your email address will not be published.